أمثلة على المفعول المطلق

10
Loading the player...

المفعول المطلق هو واحد من أنواع المفاعيل، وهو لفظ يأتي بعد الفعل، وذلك لتأكيد معناه، او عدده أو نوعه أو لعدم ذكره مرة أخرى.

ويجب أن يقع المفعول المطلق بعد فعل من لفظه، ويكون مصدر يذكر بعد فعل صريح أو غير صريح لينوب عنه، ويحذف لمصر الصريح ويستبدل بما يدل على إنه مفعول مطلق وسمي بهذا الاسم لأنه لا يعتمد على وجود أداه لغوية معينة تؤكد إنه مفعول، أي حر لا تربطه أي قيود مثل الحروف والكلمات وباقي المفاعيل، مثل المفعول به، والمفعول فيه والمفعول لأجله.

خصائص المفعول المطلق:

المفعول المطلق له ثلاث خصائص هي:

  1. يجب أن يكون منصوبًا.
  2. جواز حذف سبب نصبه.
  3. دلالته على التأكيد.

أنواع المفعول المطلق:

  1. مصدر توكيد لفعله.
  2. توضيح النوع.
  3. بيان العدد.

المثنى والجمع مع المفعول المطلق:

تجوز تثنية المفعول المطلق، وجمع كل من المفعول المطلق الذي يوضح النوع، والذي يبين العدد.