ما هو العمل التطوعي

الإنسان لا يستطيع الحياة بمفرده، بل يحتاج لأن يكون ضمن مجتمع ومع مجموعة من الأشخاص سواء في المنزل أو مكان الدراسة، أو العمل، وذلك لأن الخصائص الاجتماعية هي من سمات الطبيعية الإنسانية، فالفطرة السليمة تدعو الإنسان دائمًا لتقديم الخير وتنحية الشر بصورة نهائية.

تعتبر الأعمال التطوعية من المصادر الهامة للخير، لأنها تساهم في عكس صورة إيجابية عن المجتمع، وتوضح مدى ازدهاره وانتشار الأخلاق الحميدة بين أفراده، ويعد العمل التطوعي ظاهرة إيجابية من أهم المظاهر الاجتماعية السليمة فهو سلوك حضاري يساهم في تعزيز قيم التعاون ونشر الرفاه بين سكان المجتمع الواحد.

تعريف العمل التطوعي:

هو تقديم المساعدة والعون والجهد من أجل العمل على تحقيق الخير في المجتمع، وأطلق عليه مسمى عمل تطوعي لأن الإنسان يقوم به طواعية دون إجبار من الأخرين على فعله فهو إرادة داخلية، وغلبه لسلطة الخير على جانب الشر، ودليل على ازدهار المجتمع، ما أدى لتطوره ونموه.

فوائد ومميزات العمل التطوعي:

هو خيار جيد للحصول على العديد من الخبرات المهمة التي تحمل نتائج إيجابية للمتطوع نفسه، والمؤسسة التي يعمل لصالحها أيضًا، حيث يمكن للمتطوع أن يكسب مهارات جديدة أو يحسن المهارات التي يملكها.