ساعة Tradition Captain Cook MKII الأوتوماتيكية بإصدارها المحدود من رادو تخفي الكثير من الأسرار

ساعة Tradition Captain Cook MKII الأوتوماتيكية بإصدارها المحدود من رادو تخفي الكثير من الأسرار ساعة Tradition Captain Cook MKII الأوتوماتيكية بإصدارها المحدود من رادو تخفي الكثير من الأسرار ساعة Tradition Captain Cook MKII الأوتوماتيكية بإصدارها المحدود من رادو تخفي الكثير من الأسرار ساعة Tradition Captain Cook MKII الأوتوماتيكية بإصدارها المحدود من رادو تخفي الكثير من الأسرار ساعة Tradition Captain Cook MKII الأوتوماتيكية بإصدارها المحدود من رادو تخفي الكثير من الأسرار

منذ عام 1957، تبتكر شركة Rado ساعات مصممة لتظل خالدة الجمال عبر الأزمان، كما عملت منذ طرحها لساعة Golden Horse في عام 1958، على إبتكار ساعات تنجح في اختبار العناصر وذلك في وقت كانت الساعات المقاومة لتسرب المياه غير مألوفة. 

وعلى هذا الأساس، شهد عام 1962 طرح نموذج أولي للغواصين والذي يعود اليوم لينضم إلى مجموعة Rado بإصدار أعيد تصميمه بشكل لا يختلف كثيرًا عن روح النسخة الأصلية.

ولقد تم طرح ساعة Captain Cook MKII لأول مرة بتقييم مذهل لمقاومة تسرّب الماء حتى ضغط 22 بار (220 مترًا) مع إطار محيطي داخلي دوار قادر على قياس ما يصل إلى 80 دقيقة من وقت الغطس المنصرم. من هنا، تحافظ ساعة Captain Cook MKII على هذه الخصائص المذهلة، وتخفي في نفس الوقت أسرارًا كثيرة.

الانطباع الأول عن ساعة Captain Cook MKII يوضح التشابه الكبير بينها وبين ساعة 1962 الأصلية، وذلك من خلال إطارها المحيطي الداخلي الدوار باللونين الأبيض والأحمر  ونقاط مطلية بمادة Super-LumiNova®‎ بلونها الطبيعي. ولكن عند تدقيق النظر عن قرب، يتضح أن ميناء بلونه الساعة الأسود غير اللامع وعناصر ميناء الساعة بلون الروديوم الجذاب تضفي تحديثات على ساعة Captain Cook MKII لتواكب تطورات القرن الحادي والعشرين.

 الاستعداد للغوص في مواجهة أي تحديات
تتميز ساعة MKII بالمتانة وتعدد الوظائف من خلال نظام الحزام سهل التغيير. وهذا يتيح لمن يرتديها التبديل بين السوار المصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ اللامع على شكل "حبات الأرز" سباعي الصفوف والحزام المصنوع من نسيج الناتو الأسود اللون. إنها خاصية تجعل ساعة MKII قادرة على الانتقال بسلاسة من أداء المهام إلى أسلوب الحياة العادية في ثوانٍ معدودة.

 كما أن التعديلات التي أُدخلت على ساعة Captain Cook MKII الجديدة لا تقتصر على الشكل الخارجي فقط. حيث أضفت Rado بعض اللمسات العصرية على ساعة MKII لعام 2018. والآن باتت المرساة المعدنية التي يعشقها الجميع على الميناء تقبع داخل كريستال صفيري. كذلك، تضمن المؤشرات المطلية بمادة Super-LumiNova®‎ أعلى مستوى من الجهوزية في أصعب الظروف. ومع آلية الحركة السويسرية الأوتوماتيكية التي تتيح احتياطي طاقة يصل إلى 80 ساعة، تصبح ساعة MKII جاهزة للغوص ومواجهة أي تحديات.

ومن خلال الدمج بين المواد والتصميم النموذجيين للساعة الأصلية وخصائص الجهوزية الدائمة وسلاسة الارتداء في ساعة 
القرن الحادي والعشرين، فإن ساعة Captain Cook MKII من Rado تخفي الكثير من الأسرار.