سيارة شوماخر الفيراري تحطم الأرقام القياسية وتباع بـ7.5 ملايين دولار

حطمت سيارة فيراري الخاصة بالسائق الشهير، مايكل شوماخر، الفائز سبع مرات بسباق Grand Prix، جميع الأرقام القياسية يوم الخميس الماضي، عندما بيعت في مزاد سوثبي في نيويورك مقابل 7.5 ملايين دولار، متخطية السعر المتوقع لبيعها، وهو 4.5 ملايين دولار.


وقالت دار سوزبي للمزادات إنها لأول مرة تعرض سيارة في مزاد للقطع الفنية، وبالرغم من هذا، فقد نالت إعجاب كل الحضور، وأضافت إثارة للمزاد الذي لم يستطع التفوق على مزاد دار كريستي التي باعت فيه احدى لوحات الفنان الشهير ليونارد دافينشي مقابل 450.3 مليون دولار، وبالرغم من أن سيارة السباق الحمراء لا تعد قطعة فنية، إلا أن جورجي بوليت نائب مدير دار سوثبي أكد أنها أجمل السيارات التي عرضت في مزاد.


يذكر أن البطل الألماني توقف عن الظهور إعلاميا بعد تعرضه لحادثة تزلج أدت الى إصابات في رأسه عام 2013، ويظل رقمه القياسي الذي وصل الى سبعة ألقاب و91 فوزا، غير قابل للمنافسة.


أما بالنسبة الى اللوحات الفنية، فقد تصدرت دار سوثبي العناوين ببيعها للوحة فرانسيز بيكون الثلاثية مقابل 38.6 مليون دولار، كما تصدرت المزاد لوحة مؤسس الصين الشيوعية  ماو زيدونج التي رسمها آندي وارثول، وبيعت مقابل 32.4 مليون دولار، وقد عرضت اللوحة من قبل في تورين وباريس وبرلين، ولم تعرض للعامة منذ عام 1974. أما بقية مجموعة لوحات ماو والتي تتكون من 10 لوحات بالحجم نفسه، فتعد جزءا من عدة مجموعات فاخرة، من ضمنها اللوحات المعروضة في متحف آندي وارثول ببتيسبرج.