Loading the player...
219 Views

بعد عشر سنوات من انطلاق المشروع، فتح متحف اللوفر أبو ظبي في العاصمة الإماراتية أبوابه مساء الأربعاء، ويمثل هذا المتحف الذي أقيم في جزيرة السعديات في أبو ظبي نسخة خاصة من اللوفر الفرنسي الشهير، وقد صممه المعماري الفرنسي جان نوفيل من وحي الفن المعماري العربي.

 

ويضم المتحف ستمئة قطعة تتراوح بين المقتنيات الأثرية العريقة والأعمال الفنية المعاصرة، إضافة إلى ثلائمئة قطعة من الأعمال المستعارة من المتاحف الفرنسية موزعة على 23 قاعة عرض دائمة.

 

ويعرض المتحف تمثالا لأبي الهول يرجع تاريخه إلى القرن السادس قبل الميلاد، و13 جزءا من إفريز عليه آيات من سورة الحشر، وتمثال رخامي للإسكندر الأكبر.

 

ومن بين المعروضات الدائمة بالمتحف منحوتة للفنان الفرنسي أوغست رودان، وشجرة من البرونز للفنان الإيطالي جوسيبي بينوني تحمل اسم "أوراق النور"، وثلاثة ألواح حجرية منقوشة تحمل نصوصا تاريخية من المنطقة للفنانة الأميركية جيني هولزر.