مهندس سعودي يبتكر شمسية مكيفة للحجاج .. تعرف عليها

نجح مهندس سعودي يدعى محمد حامد الصايغ في اختراع شمسية مكيفة أطلق عليها اسم "شمسية مكة" وتعمل باستخدام  الطاقة الشمسية أو البطاريات لمساعدة الحجاج على تجنب الجفاف والإرهاق الذي ينتج عن حرارة الطقس أثناء موسم الحج، الذي ترتفع فيه درجات الحرارة وتصل إلى أكثر من 40 درجة مؤوية بالأماكن المقدسة.


وكان أحد أصدقاء الصايغ ومجموعة من زملائه المهندسين قد طلبوا منه أن يأتي بأفكار إبداعية لتسهيل الأمور على الحجاج في موسم الحج المقبل، خاصة وأن خبراء الأرصاد الجوية يتوقعون أن تكون الأجواء في موسم هذا العام غاية في الحرارة.


وخلال إعلانه عن تلك الشمسية بشكل رسمي في جدة، قال الصايغ "تزايد الإقبال على الشمسيات خلال السنوات الماضية نظرا لارتفاع درجات الحرارة وقدوم  معظم الحجاج من أوروبا، آسيا ومناطق أخرى من العالم تفضل استخدام الشمسيات أثناء موسم الحج".


وتابع الصايغ بقوله "تعمل هذه الشمسية المكيفة باستخدام الطاقة الشمسية أو عبر شحنها بالكهرباء أو بالبطاريات. وهي خفيفة الوزن ( حيث يقدر وزنها بـ 610 جرام فقط )، سهلة الاستخدام، مزودة بمروحة تسير بسرعتين ومن السهل توصيلها بأي زجاجة مياه مثبتة في المظلمة بمضخة يدوية لدفع المياه إلى الرشاشات".
وأضاف الصايغ أن بمقدور الشمسية العمل لساعات طويلة عن طريق رش المياه عبر المضخات، وتتسم بسعتها العالية، وتوفيرها في استهلاك المياه، ما يجعلها مميزة للحجاج.